صنائع بريمر التي تحكم العراق .. لا معنى لما يروج عن مصالحة وطنية سوى أن يستعيد شيعة بريمر وسنته وأكراده تضامنهم في مواجهة شعب حائر.      الحَدْباء.. كم حَدبَ الدَّهرُ عليها! الأذى باسم الدِّين لا حدود له.      كردستان وهواية مصارعة الثيران .. من قرأ بيان حكومة بغداد عن الاستفتاء والانفصال ولم يدرك أنه إعلانُ حربٍ، بالقلم العريض، واهمٌ ونعامة تدفن رأسها بالرمال.      رؤية بترايوس حول استقلال إقليم كردستان العراق! يكفي النظر لاقتصاد تصدير النفط من دولة كردية لمعرفة صعوبة تحقيق الاستقلال الكردي. موقف بغداد وطهران وانقرة السياسية عراقيل اكبر وأخطر.      مرحلة ما بعد الدولة الإسلامية تنذر بتواصل هدر'الدم' في الموصل . قوات الشرطة ترى أن مسألة محاسبة الجهاديين وعائلاتهم تعود للسلطات المحلية والقضاء وفق شهود وأدلة تدين أي مشتبه به.      العراق يتسلم 'أمير الكيمياوي' باستثناء رئاسي وحكومي في لبنان لبنان يسلم زياد الدولعي لبغداد بموجب مرسوم وقعه عون والحريري بعد رفض القضاء ترحيله بسبب مخاوف التعذيب في العراق.      الأمم المتحدة تحظر هذا التجنيد على الجيوش والميليشيات دعوة واشنطن لإعادة العراق لقائمتها السوداء لتجنيد الأطفال      الأمير محمد بن سلمان.. مواقف صارمة تجاه نظام الملالي في إيران .. لا سبيل للتفاوض مع السلطة الإيرانية التي ترتكز أيديولوجيتها على مبدأ الإقصاء .      المشاريع الوهمية في العراق .. لصالح من؟      واشنطن وبريطانيا والاتحاد الاوربي والامم المتحدة والسعودية والامارات وقطر والاردن وتركيا ترعى مؤتمرا لســنة العراق في بغداد      ملخص لأهم و أبرز المجريات الأمنية والسياسية التي جرت في العراق حتى مساء الأربعاء 28/6/2017      الحل في مصر أيها القطريون .. محاولات الدوحة في الهروب من أصل الخلاف لن تجدي نفعا.      دعوات أوروبية لحظر الحرس الثوري الإيراني.. 265 نائبا أوروبيا يعبرون عن قلقهم من الدور المدمر للنظام الإيراني في المنطقة وينتقدون واقع حقوق الإنسان في البلاد.      لو لم تكن جماعة الاخوان لما كان داعش ..كان مخططا لقيام دولة الاخوان في مقابل السماح بقيام دولة الهلال الشيعي.      الإيزيديون واستفتاء البارزاني .. دعوة االاستفتاء تأتي لما بعد داعش والمستفيد الأكبر فيه الأحزاب الكردية لكن وحدة الايزيديين ستؤدي الى تأسيس كيان تحت حماية دولية وهو ما سيتحول إلى عقبة في طريق الدولة المزعومة.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

ماهو مصير محافظة نينوى بعد طرد داعش منها ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

بيان صادر من المكتب الاعلامي لهيئة عشائر العراق بمناسبة الذكرى 14 لاحتلال العراق ..







بسم الله الرحمن الرحيم


يا ابناء شعبنا العراقي المجاهد

تمر علينا اليوم  الذكرى 14 لاحتلال العراق من قبل التحالف الامريكي -الصهيوني - الاطلسي , هذا الاحتلال الذي ابتدا باكذوبة اسلحة الدمار الشامل وعلاقة العراق مع تنظيم القاعدة تبين لاحقا للجميع بان هدفه الحقيقي هو لتدمير العراق وتقسيمه الى كيانات واقاليم ضعيفة وعلى اسس طائفية وقومية واثنية خدمة للكيان الصهيوني الغاصب لارض فلسطين العربية .

يا ابناء شعبنا الكريم

بالرغم من الانسحاب الشكلي للقوات الغازية من العراق الا ان مخلفات الاحتلال ما زالت باقية فيه متمثلة بالعملاء والجواسيس واللصوص والقتلة الذين يعيثون في ارض العراق الطاهرة فسادا ونشر ظواهر اجتماعية من انحلال اخلاقي واجتماعي غريبة على المجتمع العراقي لم يالفها شعبنا المحافظ سابقا فضلا عن تنصيبهم ثلة من الجهلة واللصوص لتنفيذ لمشاريع الاحتلال والتي لم يتم تنفيذها بسب هروب المحتلين من جراء ضربات المقاومة العراقية الباسلة وابناء شعبنا العراقي المجاهد .
نحن ايها الاخوة اليوم في امس الحاجة لنقف وقفة رجل واحد بوجه هذه الزمرة الطاغية الغريبة الطارئة على عراقنا العزيز لتخليصه من الذل والهوان والحرمان الذي عانى منه خلال السنوات التسع الماضية وارجاع العراق الى مكانته التي يستحقها وهويته العربية والاسلامية   ليكون راس حربة مع اشقاءه العرب لتحرير فلسطين العربية والاقصى المبارك والجولان المحتل وجميع الاراضي العربية المحتلة من براثين القوى الاستعمارية .. ندعو ابناء شعبنا العراقي لرص الصفوف والوحدة فالوطن يحتاج منا جميعا ان نبذل الغالي والنفيس من اجل تطهيره من نجس المحتل واعوانه ليعود كما كان مشرقا ولا تغيب شمسه ابدا ولنعيش في ظله بكرامة وحرية وشموخ .

عاش العراق العظيم واحدا موحدا .. عاش شعبنا العراقي بكل مكوناته  .

المجد والخلود لشهداء العراق والامة العربية الابرار .



المكتب الاعلامي لهيئة عشائر العراق 
9   نيسان   2017 


المكتب الاعلامي
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 20959082
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM