القاتل هادي العامري رئيسا لوزراء العراق..ملفات مجرم يخطو للانتخابات القادمة!      ما يهم إيران لا يهمنا! الميليشيات الإيرانية وجدت لتبقى طالما كانت ردود الفعل عليها لا تتعدى الدعوات لحلها دون العمل على مواجهتها.      علي السيستاني.. المرجع الشيعي الأعلي.. سيرة مثيرة للجدل.. وفتاوى هائلة      غارقة في الديون: حل حكومة كردستان من المحرّمات      مخاوف من تحوّلها إلى دعاية انتخابية: مكافحة الفساد.. "لا يصلح العطار ما أفسد الدهر"      حزب الدعوة.. انشقاق كبير يقسم صخرة إيران في العراق      بانتظار قرار السياسيين: النواب الكرد يتابعون الأحداث من بعيد      الايزيديون عالقون بين الحسابات السياسية لبغداد واربيل . سنجار حيث تقيم الأقلية الايزيدية أصبحت ورقة في خلاف بين الحكومة الاتحادية والأكراد المسيطرين على المنطقة منذ اسقاط نظام صدام.      جيش أحرار السنة".. الإرهاب الإيراني الجديد القادم إلى المنطقة العربية      الحريري يطالب بالتحقيق في جولة زعيم ميليشيا "عصائب أهل الحق" بجنوب لبنان .. "النهار" اللبنانية لمليشيا العصائب: عذركم أقبح من ذنبكم      علاوي: لا نعلم من يحكم العراق.. العبادي أم السيستاني      ملخص لأهم الأحداث الأمنية والسياسية وأبرزها التي جرت في العراق حتى مساء الأحد 10 ديسمبر 2017      نتنياهو وأردوغان يتبادلان اتهامات بالإرهاب . رئيس الوزراء الاسرائيلي يرد على وصف الرئيس التركي اسرائيل بأنها 'دولة ارهابية تقتل الأطفال' بالإشارة الى قصف تركيا للأكراد ودعم 'الارهابيين'.      قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس .. الرئيس المصري يعقد الاثنين اجتماعا مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني للتشاور حول كيفية التعامل مع اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل.      'لولا الحشد الشعبي لوصل داعش إلى قلب باريس'! التصريح الذي أدلى به نائب رئيس مجلس النواب العراقي لا يمكن أن ينطق به عاقل.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستقوم حرب بين حكومة بغداد والاقليم ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

بيان هيئة عشائر العراق بمناسبة ذكرى تأسيس الجيش العراقي الباسل








بسم الله الرحمن الرحيم

تمر علينا في السادس من كانون الثاني 2017 مناسبة عزيزة على قلوب جميع العراقيين في خارج الوطن وداخله من زاخو الى الفاو , ذكرى تأسيس الجيش العراقي الباسل  .

ان  الجيش العراقي الوطني هو المدافع والحامي للبوابة الشرقية للعراق والأمة العربية ، الجيش الذي دافع عن العراق و الأمة العربية في كثير من معارك الشرف وكان النصر حليفه  وتلك مقابر الشهداء من فرسان العراق الذين ضحوا بدمائهم للذود عـن التراب العربي في الأردن وفلسطين وسوريا ولبنان خير شاهدا على بطولاتهم .

 لقد تكالبت على العراق وجيشه الباسل كل قوى الشر ممثلة بالجيش الأمريكي وايران وغيرهما من الجيوش الغربية ومليشيات الاحزاب الطائفية  واستخدمت كافة انواع ألاسلحة المحرمة دوليا"حيث  أراد الأعداء أن يمحو السفر الخالد والتاريخ المجيد للعراق وجيشه الباسل إلا إن الله عز وجل أراد له البقاء وأراد له العز فكان ضباطه وجنوده الأشاوس هم اللبنة الأساسية في بناء المقاومة الوطنية العراقية التي اندلعت منذ العاشر من نيسان عام 2003 وما زالت  تقود الجهاد في ارض الرافدين .

ان هيئة عشائر العراق تنتهز هذه المناسبة وتدعو أبناء شعبنا العراقي الأبي بالالتفاف حول جيشه الوطني ومقاومته الوطنية الباسلة وهم يذودون عن حياض الوطن وإننا على يقين إن عراقنا الأسير سيتخلص من بقايا جنود الاحتلالين الأمريكي والايراني البغيظ ومعه كل العملاء الأقزام الاذلاء الذين جاءوا معه .. بهمة الغيارى من أبناء شعبنا المجاهدين وابناء قواتنا المسلحة البطلة الذراع القوي الضارب لكل من يدنس أرض العراق الطاهرة والأمين على حفظ شرف وكرامة العراق الواحد الموحد ولترتفع راية  الله اكبر الجهادية خفاقة في سماء الوطن وعودة العراق إلى محيطه القومي كامل السيادة والاستقلال إن شاء الله .

 تحية إجلال وإكبار لشهداء الجيش العراقي الأبرار ولشهداء العراق والأمة العربية.

عاش العراق ...عاشت المقاومة العراقية الباسلة... والله اكبر .



المكتب الإعلامي / هيئة عشائر العراق


المكتب الإعلامي
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 21541604
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM