القاتل هادي العامري رئيسا لوزراء العراق..ملفات مجرم يخطو للانتخابات القادمة!      ما يهم إيران لا يهمنا! الميليشيات الإيرانية وجدت لتبقى طالما كانت ردود الفعل عليها لا تتعدى الدعوات لحلها دون العمل على مواجهتها.      علي السيستاني.. المرجع الشيعي الأعلي.. سيرة مثيرة للجدل.. وفتاوى هائلة      غارقة في الديون: حل حكومة كردستان من المحرّمات      مخاوف من تحوّلها إلى دعاية انتخابية: مكافحة الفساد.. "لا يصلح العطار ما أفسد الدهر"      حزب الدعوة.. انشقاق كبير يقسم صخرة إيران في العراق      بانتظار قرار السياسيين: النواب الكرد يتابعون الأحداث من بعيد      الايزيديون عالقون بين الحسابات السياسية لبغداد واربيل . سنجار حيث تقيم الأقلية الايزيدية أصبحت ورقة في خلاف بين الحكومة الاتحادية والأكراد المسيطرين على المنطقة منذ اسقاط نظام صدام.      جيش أحرار السنة".. الإرهاب الإيراني الجديد القادم إلى المنطقة العربية      الحريري يطالب بالتحقيق في جولة زعيم ميليشيا "عصائب أهل الحق" بجنوب لبنان .. "النهار" اللبنانية لمليشيا العصائب: عذركم أقبح من ذنبكم      علاوي: لا نعلم من يحكم العراق.. العبادي أم السيستاني      ملخص لأهم الأحداث الأمنية والسياسية وأبرزها التي جرت في العراق حتى مساء الأحد 10 ديسمبر 2017      نتنياهو وأردوغان يتبادلان اتهامات بالإرهاب . رئيس الوزراء الاسرائيلي يرد على وصف الرئيس التركي اسرائيل بأنها 'دولة ارهابية تقتل الأطفال' بالإشارة الى قصف تركيا للأكراد ودعم 'الارهابيين'.      قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس .. الرئيس المصري يعقد الاثنين اجتماعا مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني للتشاور حول كيفية التعامل مع اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل.      'لولا الحشد الشعبي لوصل داعش إلى قلب باريس'! التصريح الذي أدلى به نائب رئيس مجلس النواب العراقي لا يمكن أن ينطق به عاقل.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستقوم حرب بين حكومة بغداد والاقليم ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

في ذكرى يوم الشهيد العراقي






بسم الله الرحمن الرحيم

يصادف هذا اليوم يوم الشهيد العراقي في ذكرى اليمة وقاسية عندما قامت القوات الايرانية باعدام العشرات من الضباط والجنود العراقيين الاسرى بعد معركة البسيتين عام 1981خلال الحرب  الايرانية على العراق.
وقال شهود عيان ناجون من هذه المجزرة ان القوات الايرانية نفذت الاعدام ضد هؤلاء الاسرى وكان من ضمنهم عدد كبير من الجرحى غير ابهة بالاتفاقات الدولية والشرائع السماوية التي تحرم حتى ايذاء الاسير.
ولم تكتف القوات الايرانية بهذه المجزرة بل مارست شتى انواع الاضطهاد والقهر ضد الاسرى العراقيين في اقفاص الاسر من خلال التعذيب الجسدي والنفسي الذي يمارسه ضباط في المخابرات الايرانية ومن عاونهم والتحق معهم وباع شرفه وضميره واصبح مع شلة الاجرام والسقوط واطلقوا على انفسهم التوابين وكان يشرف عليهم المقبور محمد باقر الحكيم والذي كان يشرف ايضا على عمليات التعذيب بحق الاسرى العراقيين .
الرحمة وعليين لشهداء العراق الابرار
عاش العراق حرا ابيا موحدا 
الخزي والعار لاعداء العراق من امريكان  وفرس وعملاء اقزام.


المكتب الاعلامي لهيئة عشائر العراق
 1  كانون الاول  2016


المكتب الاعلامي
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 21541606
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM