تهنئة من هيئة عشائر العراق بمناسبة حلول العام الهجرى الجديد ..      ترامب يهاجم إيران 'الدكتاتورية الفاسدة والمارقة ' . الرئيس الأميركي ينتقد مجددا الاتفاق النووي مع طهران ويصفه بأنه معيب، متوعدا أيضا بتدمير كوريا الشمالية إذا هددت حلفاء أميركا بالمنطقة.      مغالطات وتضليل أمير قطر أضعف من أن تنهي عزلته الشيخ تميم بن حمد يحاول التملص من تورط بلاده في دعم الإرهاب بوصف قرار المقاطعة السيادي بـ'شكل من أشكال الإرهاب'.      استفتاء الانفصال يعمق الانقسامات في كركوك .. آلاف الأكراد والعرب ينظمون مسيرة داعمة لاستفتاء استقلال كردستان وسط تجاذبات سياسية وشعبية كشفت هوة عميقة في المحافظة الغنية بالنفط.      كرد العراق والانفصال المكلف      ملخص لاهم التطورات الامنية والسياسية التي شهدها العراق حتى مساء الثلاثاء 19/9/2017      على حطام العراق تُقام دولة الأكراد .. لعبة عراق آخر ستكون هي الأخرى مزحة ثقيلة ولن يكون في الإمكان تقبلها.      العراق نقطة ارتكاز الامن في المنطقة .. الاحتلال الأميركي حول العراق إلى قاعدة انطلاق للمشروع الإيراني في المنطقة.      هل تتذكرون التحالف الشيعي الكردي؟ سقطت معادلة 'عدو عدوي صديقي' فتحول الجميع إلى اعداء الجميع.      الاكراد والمخاضان العراقي والاقليمي . لدى الاكراد حجة قويّة تدفعهم الى التمسّك بالاستفتاء: لم يقدّم أحد لهم البديل.      ما بين الموصل ودهوك واربيل .. الخلافات السياسية زائلة وما يبقى هو الرابط الاجتماعي بين الناس.      مصير غامض لأسر الجهاديين يثير قلق منظمات الاغاثة بالعراق . مصدر بالمخابرات العراقية يؤكد أن عائلات مقاتلي الدولة الاسلامية نقلت إلى شمالي الموصل وجرى تسكينها في مبان وليس في مخيمات.      حسابات السياسيين تعصف بالانتخابات المحلية في العراق .. مفوضية الانتخابات تعلن أن الحكومة أبلغتها بإلغاء موعد مقرر لإجراء انتخابات مجالس المحافظات ما يعنى إرجاء العملية لأجل غير مسمى.      تهديدات إيرانية بعزل إقليم كردستان في حال انفصاله . طهران تهدد بإغلاق كافة المنافذ الحدودية وإنهاء كل الاتفاقيات الأمنية والعسكرية مع الإقليم الكردي.      لماذا تدعم "إسرائيل" انفصال كردستان عن العراق؟  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستقوم الولايات المتحدة الأميركية بتوجيه ضربة عسكرية لإيران ?


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 

 

لماذا استهداف الفاو من قبل الاعداء وخاصة الايرانين ؟!.. ملاحم البطولة العراقية.. تفاصيل معركة تحرير الفاو يرويها المقاتل اللواء الركن ح . ج ( م . ع ) في جيشنا العراقي بعهد نظامنا الوطني الشرعي قبل الاحتلال -








الحلقةالاولى



لماذا استهداف الفاو من قبل الاعداء وخاصة الايرانين ؟!

الفاو قضاء له اهمية استراتيجية كبيرة ليس كباقي الاقضية العراقية
وذلك لوقوعه عند مصب شط العرب ولكونه يربط البصرة بدول الخليج العربي, جرت كما يذكر التاريخ القديم , محاولات العيلامين في عهد الحكم الشوري للاستيلاء على مدينة الفاو , لكنهم فشلوا في ذلك بعد أن خسروا المعركة التي دارت بالقرب من نهر الكرخ أمام الجيش الآشوري القادم من العراق وقتل قائد العيلاميين وخلفت هذه المعركة نقوشاً وكتابات ما زالت محفورة على الواح من المرمر تحذر أهل عيلام من معاودة التحرش بالعراق.. 

وتبدأ بعبارة (من هنا مر ملك العراق العظيم) ,كما يذكرالتاريخ تنازع على الفاو, البرتغاليون والعثمانيون والإنجليز الذين أحتلوها سنة 1914 , وفي العصر الحديث , حرب ايران على العراق في معركة قادسية صدام المجيده احتلها الايرانيين في 6 شباط عام 1986 لنفس الاهمية الاستراتيجية والعسكرية بشكل خاص , حيث احتلال الفاو يسهل لهم تحقيق هدفاً كبيراً ومهماً هو البصرة , وما تمثله محافظة البصرة من اهمية استراتيجية , باعتبارها محافظة تحدها دول الخليج العربي من الجنوب والجنوب الغربي والى الشمال محافظات العراق , وموقعها على رأس الخليج العربي باعتبارها منفذ العراق الوحيد المطل عليه , احتلال الفاو تم بمخادعة سوقية من قبل الايرانين حيث كانت تشير معلومات الاستخبارات العسكرية العامة والميدانية في قواطع عمليات الفيالق الجنوبية , ان للايرانيين نوايا عدوانية باتجاه هور الحويزة (قاطع الفيلق الرابع) , نتيجة ما رصد من حركة قطعات داخلة للمواضع الدفاعية التي امام القاطع الدفاعي للفيلق وزيادة ملحوظة للمحطات الاسلكية والرصد والاستطلاع المعادي والتسجيل بالنيران من قبل مدفعية العدو , وبهذه التحركات والنشاطات الموهومة تمكن الجيش الايراني المعادي من خداع جيشنا وجعله يلفت انتباهه ويجري تركيزه واهتمامه على هذا القاطع وحقيقة الامر كان العدو يجري استحضارات معركته باتجاه قاطع الفيلق السابع وتحديداً نحو الفاو , الذي يفتقر هذا القاطع الى القوات والاحتياطات الكافية والغيرقادرة على صد هجوم معادي ايراني واسع . كما حصل في 6 شباط 1986 حيث شن العدو الايراني هجومه المباغت واستطاع خلال وقت قياسي من احتلال الفاو وتمركز قواته فيها واندفاعها نحو الشمال باتجاه البصرة , حاولت قطعات من الجيش العراقي والحرس الجمهوري , استعادة الفاو لكنها فشلت , الا انها تمكنت من ايقاف تقدم زخم هجوم العدو في المملحة شمال الفاو من خلال خطوط صد دفاعية , وبنفس الوقت شكلت القيادة العامة قوات قيادات محاور بامرتها تشكيلات من الجيش , وكلفت بواجب طرد العدو من الفاو ولكنها فشلت في تحقيق مهامها , شعرت القيادة العامة للقوات المسلحة ان العدو هو المستفيد من هذه الهجمات غير المخطط لها والتي ينقصها التخطيط والاستحضارات الكافية , مما يوقعها بمخطط العدو لاستنزافها الكبير ثم ليواصل بعدها هجومه نحو تحقيق هدفه , مما دفع بفكر القيادة العسكرية العليا الى التحول من الهجمات الفاشلة الى حالة الدفاع القوي , والعمل على استقرارالموقف تدريجياً لحالته الاعتيادية , على ان يجري التفكير بتحرير الفاو لاحقا وفقاً لما يمليه الموقف العسكري الملائم , من تهيئة القطعات وتدريبها على مهمة طرد العدو الايراني من الفاو.
اصدرت القيادة العسكرية الميدانية العُلْيا توجيهاتها لإنشاء دفاعات ميدانية على شكل نصف دائرة تُحيطُ بمثلث الفاو من جهة الشمال والغرب مؤلفةً من ثلاث خطوط دفاعية كما يلي:
الخط الاول: مؤلف من قطعات المُشاة المُسندة بالهاونات من مختلف العيارات وأسلحة ضد الدبابات ومحمي بمنظومة مانع تتألف من حقول الألغام والموانع السلكية.
الخط الثاني: مؤلف من قطعات المشاة ( تحت إعادة التدريب ) ووحدات المغاويرالتي يمكن المناورة بها عند الحاجة.
الخط الثالث : مؤلف من القطعات المدرعة والآلية .
كانت الخطوط الدفاعية مُسندة بثلاث خطوط إسناد ناري تتألف من مدفعية الميدان – المدفعية المتوسطة – المدفعية الثقيلة – صواريخ أرض أرض ، وتدريجياً قد هدأ القاطع الدفاعي مع استمرار المناوشات بالنيران المختلفة بين قواتنا والعدو.
كل الدلائل تشير ان احتلال الفاو من قبل الجيش الايراني , لم يكن اعتباطاً وانما جاء بنصحية طرف دولي وعلى الاكثر من الانكليز لانهم احتلوها في الحرب العالمية الاولى في حربهم مع الخلافة العثمانية وبعدها واصلوا تقدمهم نحو البصرة وتمكنوا من احتلالها من الجيش العثماني , وهذا ليس بغريب على الانكليز والايرانيين حيث تنسيقهم وتعاونهم قائم ولبريطانيا مع دول الغرب دور في سيناريوا المجيئ بالخميني على رأس السلطه في ايران .

مراحل تحرير الفاو
1. مرحلة التوجيهات
يعتبر احتلال الفاو من قبل جيش العدو الايراني انتكاسة للجيش العراقي وصدمة للشعب العراقي وانعطاف مهم في مسار الحرب لصالح ايران في حربها التي تعتبرها مهمة لان هدفها المعلن والواضح هو احتلال العراق وظمه لبلاد فارس باعتبار العراق كانت ضيعة من بلاد فارس قبل تحريره من قبل الجيش الاسلامي بعهد الخليفة عمر ابن الخطاب رضي الله عنه وبقيادة الصحابي الجليل سعد بن ابي وقاص رضي الله عنه , ان احتلال الفاو ترك عامل مهم سلبي على معنويات جيشنا وشعبنا واعطى زخماً من المعنويات لجيش العدو الفارسي وهذا شكل خطورة بالغة لعموم وحدات جيشنا , لهذا امر تحرير الفاو لابد من ان يكون مهما غلت التضحيات ودحر جيش الفرس ولجم اطماعهم التوسعية وكسر شوكتهم للابد , لكن مع ضرورة التريث وإختيار الظروف الملائمة لتحرير الفاو لأن تحرير الفاو يتطلب الإعداد لمعركة تحقق المباغتة بالوقت وبحجم القطعات ونوعيتها وبمستوى تدريبها والإستخدام الأمثل للأسلحة بكافة أنواعها.
بدأ الرئيس الراحل صدام حسين رحمه الله سلسلة إجتماعات متواصلة مع أعضاء القيادة العامة للقوات المسلحة وقادة الفيالق الثالث والسابع والحرس الجمهوري لغرض الإعداد الجيد لمعركة تحرير الفاو وبدأت هذه الإجتماعات في ( 16 /3/1986 ) ولحين وضع اللمسات الأخيرة لخطة تحرير الفاو.
2. مرحلة الاعداد والتدريب
التدريب للقوات من اهم توجيهات القيادة العامة للقوات المسلحة
افرزت المعارك العنيفة الفاشلة لمحاولة استعادة الفاو دروس مستحصلة في غاية الاهمية لجعلها في المهمة والاهداف التدريبية ضمن خطة التدريب التي سيتم اعتمادها ويجري التدريب عليه , حيث واجهت تلك القوات صعوبات في اجتياز الارض الرخوة والطينية والسواتر الترابية العالية العرضية والطولانية التي اقامها العدو وشكلت عقد اصطناعية تخدمه في اتخاذ مواضعه الدفاعية وملائمة لاستخدامات اسلحته المختلفة وقد حماها بحقول الغام واسلاك شائكة مختلفة امام مواضعه الدفاعية , لقد شملت خطة التدريب معالجة كل ما ابتكر العدو واضاف من تفنن في تعزيز مواضعه الدافعية وجعل خرقها امراً مستحيلاً على قطعاتنا , لهذا احتوت مناهج التدريب كما اسلفنا اعلاه كل هذه المبتكرات والفنون لدى العدو , وبعد ان تحددت القطعات المكلفة بواجب تحرير الفاو خضعت هذه القطعات للتدريب وفقاً للخطط التدريبية وما تظمنت من مهام واهداف تدريبية وميادين مشابهة لطبيعة الارض في المملحة واكثر تعقيداً منها لربما ,وباشراف جميع القادة والامرين , كما شكلت لجان فحوص تدريبية من المقرات العليا واخرى لمتابعة سير التدريب وانتظامه , وكان سلم الاشراف ونتائج الفحوص التدربية وتقارير سير التدريب ترفع نتائجها لاعلى المراجع وتعرض على انظار السيد الرئيس الراحل رحمه الله , للاطمئنان على المتحقق من تطبيق الخطة التدريبية كمهمة واهداف تدريبية , فعلاً كان التدريب عملي وواقعي بشكل كبير وتحقق ضمناً المستوى العالي في اللياقة البدنية للمقاتلين ضباطاً ومراتب ولمختلف الصنوف المقاتلة والساندة والخدمية , لقد تدربت القطعات تدريباً شاقاً وعنيفاً في الميادين الخاصة التي تم اختيار ارضها في هور الحَمار والقرنة حيث كانت اصعب من طبيعة ارض الفاو لغرض اعطاء الواقعية في التدريب وللوصول الى الكفاءة التدريبية العالية وهذه التدريبات لربما كانت الاعنف والاقوى في تاريخ الجيش العراقي هدفها رفع القدرات القتالية للوحدات وتعزيز الثقة بالنفس والسلاح ومعرفة استخدام الارض تعبوياً مما سينعكس بشكل فعال على رفع المعنويات وجعل النصر يرى بين اعين المقاتلين كافة , كانت الخطة التدريبية وما تظمنت من مهام واهداف موفقة جداً والتدريب عليها قد تحقق بشكل فعال للجهود المخلصة والامينة والشعور بالمسؤولية من قبل جميع القادة والآمرين بمختلف المستويات حتى لمستوى المراتب
. وهنا يحضرني سؤال في غاية الاهمية وجهه الرئيس المجاهد الراحل صدام حسين رحمه الله, لكوكبة من المقاتلين كنت من بينهم في حفل تكريم من قبل سيادته باوسمة العز والفخر التي اعتاد ان يمنحها القائد العام لمقاتليه في ميادين القتال او في مقره الدائم ( القصر الجمهوري ) , وكان السؤال هو (ما سر انتصار جيشنا الباسل في تحرير الفاو) وكان لي الشرف بالاجابة الصحيحة التي اثلجت صدر سيادته واردف معقباً على اهمية التدريب الخاص وفق المهمة المراد انجازها من قبل القطعات المكلفة لهذا الغرض , وحقيقة كان التعاون في التدريب والقتال لجميع الصنوف والخدمات عامل مهم ساعد على تحرير الفاو العزيزة وانتزاعها بكل يسر من العدو الفارسي اللئيم


الحلقة الثانية



مرحلة اعداد خطة تحرير الفاو
جرى التخطيط لمعركة تحرير الفاو وفق احدث تطورات العلم العسكري وفن التخطيط للحرب مبنياً على قدرات العدو وحجمه وتوزيعه واماكنه واساليب قتاله والاسلحة المختلفة التي يمتلكها نوعها وكفاءتها وتعبية استخدامها وتحصيناته وخطة مراقبته ضمن قاطعه الدفاعي ونظام حراساته واماكنها ودورياته وكمائنه ونقاط ضعفه وقوته وغيرها من التفاصيل الدقيقة.. 

وباستخدام احدث وسائل الاستطلاع الجوي والرصد الارضي ومصادر الوحدات المقاتلة والساندة التي هي بتماس مع العدو , ودخلت في خطة التحرير بشكل اساسي نتائج تخطيط تدريب الوحدات والمخصصة للمهمة وكيف اصبحت جاهزيتها وما لدينا من حجم القوات وتسليحها ومقارنتها مع قوات الخصم والاستفادة من كل الدروس المستنبطة من المعارك تم خوضها مع العدو في المملحة , اتباع سياقات المعركة الصحيحة لكافة المستويات وفق ما جرى التدريب عليه , وفي معركة تحرير الفاو تم تحديد الاهداف للوحدات بدقة عالية سواء للقوات البرية او الجوية او لطيران الجيش او الصاروخية حتى تحقق شل قدرات العدو وخاصة مقراته واماكن احتياطاته والجسور التي كان يستخدمها ومرابض اسلحته الساندة , ضمن ما جرى التركيز عليه في خطة التحريرهو عامل الكتمان لما لهذا العامل من اهمية كبيرة في انجاح العملية وتحقيق المباغتة لها , وللتاريخ اذكر ان الكتمان لعملية تحرير الفاو كان انموذجاً فريداً قل نظيره في معارك جرت في الحرب الحديثة في عصرنا الحالي , ويستحق هذا العامل ان يشار اليه في ارقى المعاهد والاكادميات العسكرية العالمية , رافقت عملية الكتمان كل مراحل العملية من مرحلة التوجهيات ,مروراً بمرحلة التدريب ثم مرحلة اعداد خطة التحرير والاستحضارات , حتى القوات المكلفة بواجب تحرير الفاو عندما دخلت معايشة مع القطعات وهي لا تعلم بالواجب بشكل صريح , ولربما كان باعتقادهم مسك المواضع الدفاعية بدل القوات الاصيلة, وهنا يحضرني ما اطلعت عليه من مذكرات رئيس اركان الجيش في حينه وهو يذكر عن مدير الاستخبارات العسكرية بزيارة الملحق العسكري الامريكي انذاك له قبل تحرير الفاو وسؤاله له ( هل لديكم نوايا بالهجوم على الفاو..؟) وكان رد مدير الاستخبارات للملحق العسكري الامريكي , لدينا نوايا باتجاه الشمال الشرقي للعراق . وبعد تحرير الفاو تكررت زيارة الملحق العسكري الامريكي لمدير الاستخبارات والكلام لايزال لمدير الاستخبارات , طالباً توضيح اسباب اخفاء عنه عملية الهجوم على الفاو وهو في حالة غضب نتيجة عدم مقابلة المدير له الا بعد ساعتين من الانتظار في غرفة معاونه والاهم هو اخفاء عنه عملية تحرير الفاو , لياتيه الرد من المدير بانهم بلد له ارادته واستقلاله ولا نقبل احداً ان يتدخل او يطلب ما لا يخصه , وياتي رد الملحق العسكري الامريكي ( لقد انهيتم خدمتي في الجيش الامريكي ) ويخرج في حالة غضب شديد.
المبادئ الأساسية التي إعتمدتها القيادة العامة للقوات المسلحة في إعداد خطة تحرير الفاو
أ. كفاءة التخطيط والتدريب .
ب. الإرتقاء بمستوى التدريب الفني والتعبوي للضباط والجنود .
ج. إعتماد التسليح الحديث للتشكيلات والوحدات التي ستشترك في المعركة.
د. حشد القدرة النارية في الوقت والمكان لمواجهة الكثافة البشرية.
هـ. تأمين عنصر المباغتة التعبوي والسوقي.
و. دقة تنفيذ و إدارة المعركة.
ز. مشروعية الحرب والقتال لتحرير الأرض.
ح. الدفاع عن الوطن طريقاً لتحقيق السلام .
لقد وضعت ( ق ع ق م ) المبادئ الأساسية أعلاه في حساباتها العملية منذ إجتماعها في 14 آيار 1986 حيث تم لِأول مرة مناقشة عملية تحرير الفاو وتم حساب مفردات إحتلال الفاو بدقة عبر حسابها لموازين القوى لتصل إلى نتيجة مهمة هي :
أ. إن الفعل العراقي بالرغم من إحتلال الفاو مازال فعالاً .
ب . إن القوات البحرية مازالت فعالة للغاية .
ج. إن القوة الجوية مسيطرة على سماء المعركة وسماء إيران كلها .
د. إن طيران الجيش قادراً على تقديم الإسناد الناري والإداري للقطعات بكفاءة عالية.
الأمر الذي أفقد إحتلال الفاو قيمته الستراتيجية وكان إدراك القيادة بأن العدوان الإيراني في الفاو ينبغي أن لا يُجابه بتسرع وبغياب البصيرة وقد عملت القيادة العراقية العليا على تحقيق مايلي :
أ. زيادة حجم القوات المسلحة بتشكيل وحدات جديدة للحرس الجمهوري.
ب. توفير الأسلحة والمعدات اللازمة.
ج. تدريب الوحدات الخاصة لعملية تحرير الفاو في أراضي مشابهة لقاطع الفاو.
د. العمل بأقصى درجات السرية والكتمان.
هـ. تعزيز القوات البحرية والبرية حول ميناء أم قصر.
و. زيادة الضربات الجوية في العمق الإيراني وضرب المنشأت النفطية والسفن الناقلة للبترول الإيراني ، وكذلك تكرار ضرب جزيرة خرج بهدف حرمان إيران من مصادر تمويل الحرب.
ز. وضع خطة لمشاغلة قطعات العدو في الفاو إعتمدت على الصبر والمباغتة وتهدف الى:
أولاً. إستنزاف قوات العدو وتدميرها وإلحاق أفدح الخسائر بها بواسطة القصف المدفعي.
ثانياً. إدامة الإشتباك القريب بقوات العدو من خلال الغارات والكمائن والدوريات القتالية.
ثالثاً. إضعاف معنويات العدو.
رابعاً. أشعارالعدو بعدم الإستقرار في المناطق التي إحتلها وتمركز فيها.
خامساً. جعل العدو الإيراني في وضع سيئ بسبب خسائره البشرية التي فرضت عليه ، وصولا إلى جعله أعزل ضعيف الثقة والإيمان بقيادته .

مرحلة الإستحضارات
الإستحضارات التي قامت بها القيادة العامة للقوات المسلحة
1. الاستحضارات التمهيدية
أ . تحرير عدد من وحدات الفرق والمناورة بها.
ب .تحرير ثلاثة عشر تشكيل لأغراض التدريب المركزي.
ج .المناورة بـسبعة تشكيلات من قواطع العمليات الأخرى.
د .تحشيد قطعات الحرس الجمهوري في قاطع الفيلق السابع وإجراء التدريب والمعايشة.
هـ .إنشاء ميادين تعبوية مشابهة لقاطع الفاو لغرض تدريب الفيلقين السابع والحرس الجمهوري.
و.حساب توقيتات المعركة.
ز . المناورة بجهد مدفعي كبير لأغراض التنفيذ ويشمل هذا الجهد :
أولا ً. أربعة وعشرون كتيبة مدفعية.
ثانياً .إثنى عشر بطرية خفيفة.
ثالثاً . خمسة بطريات إنبوبية خفيفة.
رابعاً . سبع عشرة بطرية إنبوبية كراد.
خامساً . أربعة مقرات كتيبة.
سادساً. البطريات الثقيلة.
سابعاً . عدد من بطريات الصواريخ لونا (40).
ثامناً . بطرية أس- أس (40).
ح . تخصيص جهد هندسي كبير لأغراض التنفيذ وكما يأتي:
أولاً. خمسة عشر سرية هندسة .
ثانياً . خمسة كتائب هندسة الميدان
ثالثاً . عدد من وحدات ودبابات التجسير.
رابعاً .عدد من وحدات القوارب والعبور للمشاة.
ط .تخصيص وحدتي مقرات خاصة للواجبات الخاصة للعمل خلف خطوط العدو على الضفة الشرقية لشط العرب قبل ساعة الشروع.
ي . تعزيز جناح طيران الجيش الثالث بعدد من:
أولاً. طائرات الأوسلو.
ثانياً . طائرات بي ســـي 7 .
ك . إضافة إلى كل ذلك كانت هناك إستحضارات فيما يخص القواعد الجوية ووحدات الميدان الطبية وفتح المستشفيات وتهيئة ناقلات الدبابات وفتح أكداس لمواد التحكيم والتحصين وتهيئة جهد هندسي إحتياطي (للطوارئ) وتهيئة أكداس الأعتدة لمختلف أنواع الأسلحة وتهيئة المنظومات الإدارية من خلال المناورة بعدد من سرايا التموين والنقل.
2.الإستحضارات التنفيذية
فتح مركز القيادة العامة للقوات المسلحة المتقدم في القاطع الجنوبي للإشراف المباشر على سير العملية والحقت به مقرات متقدمة لكل من :
أ . قيادة القوة الجوية والدفاع الجوي.
ب . قيادة طيران الجيش.
ج . الإدارة والميرة.
د . التوجيه السياسي.
هـ . الهندسة العسكرية.
و . مدفعية الميدان وبإشراف مدير الصنف.
ز . فتح مقر مسيطر لمدفعية الميدان .
ح .فتح مقر للسيطرة على السابلة في القاطع الجنوبي.

الإستحضارات التي قامت بها قيادة قوات الحرس الجمهوري
أ .إجراء التحشد.
ب .الحفاظ على الأمن.
ج .جمع معلومات الإستخبارات عن قطعات العدو.
د .التدريب وإكمال الملاكات.
هـ .معالجة الرصد المعادي.
و .مجابهة الإسناد الناري المعادي.
ز .معالجة تأثير عامل المناخ.
ح .العمل على مجابهة الصعوبات الجغرافية ومنطقة الموانع.
ط .تحطيم الحاجز النفسي.
ي .مواجهة عامل الإعاشة.
إن الفقرات التي وردت أعلاه ضمن إستحضارات الحرس الجمهوري تطلبت جهوداً مضنية وطويلة ولايستطيع الشخص أن يقدر حجم تلك الجهود الجبارة إلا من كان ملماً بالإمور العسكرية.

الإستحضارات التي قامت بها قيادة الفيلق السابع:
أ . إعداد مسرح العمليات.
ب . تحديد الموانع الطبيعية.
ج . تحديد حجم التهديد المعادي.
د .تخصيص القطعات.
هـ .تحرير التشكيلات لإغراض التدريب.
و .التحسب للطقس.
ز .المعايشة.
وهكذا فقد كانت هناك إستحضارات لقيادة القوة الجوية والدفاع الجوي وقيادة القوة البحرية والدفاع الساحلي وقيادة طيران الجيش.



الحلقة الثالثة والاخيرة






قبل ان نستعرض الحلقة الاخيرة من ملاحم البطولة العراقية ( مرحلة ادارة وسير معركة تحرير الفاو ) وجب علينا ان نقدم كل الشكر والتقدير والاحترام والامتنان الى العم القدير المقاتل اللواء الركن ( م . ع ) لما خص به صفحتنا الشخصية وصفحة القائد بتفاصيل الملحمة البطولية التأريخية لجيشنا الوطني الباسل بقيادة قائدنا المجاهد صدام حسين .. وارجو ان تعذر وهن القلم في تسجيل كلمات الشكر والتقدير فمهما كتبنا لن نوفيكم حقكم ايها الابطال .. حفظكم الله ورعاكم وادامكم ذخراً للعراق ورحم الله شهدائنا الابطال يتقدمهم قائدنا المجاهد صدام حسين ودعائنا لاسرانا الابطال بالفرج العاجل ان شاء الله.. 

مرحلة ادارة معركة تحرير الفاو
سميت المعركة رمضان مبارك تيمنا باول يوم من شهر رمضان المبارك الذي له منزلته في نفوس المسلمين والعراقيين خاصة والمعركة كانت مطلع يوم 17 نيسان من عام 1988 الساعه 630 وسبق هذا التوقيت القصف التمهيدي بالساعه 545 , والحشد الناري هائل جداً ولربما اول معركة يجري لها هذا الحشد من النيران بتاريخ الجيش العراقي , ومن حسن حظ العراق وجيشه ان الاجواء كانت مغبرة ودرجة الرؤية في منطقة المملحة محدودة , مما ساعد على تقرب الوحدات المقاتلة نحو اهدافها بكل يسر دون رؤية العدو لها رغم ما يملك من المراصد المحكمة لمراقبة تحركات قواتنا من مواضعها .
القيادة العامة كانت موفقة جداً باختيار القادة والامرين الكفوئين والمخلصين والاهل للمسؤولية في القيام بالواجبات والمهام التي تكلفوا بها وهي الاصعب على الاطلاق منذ بداية حرب ايران على العراق , كان لحضور القائد العام للقوات المسلحة بشخص السيد الرئيس المجاهد الراحل صدام حسين ووزير دفاعه وكافة اعضاء القيادة العامة للقوات المسلحة والاشراف على ادارة معركة التحرير وزيارته الى جوالي العمليات للحرس الجمهوري والفيلق السابع دور بارز في الحماس وخوض معركة تحرير الفاو من رجز العدو الايراني اللئيم والحاقد على العراق ارضاً واسماً وشعباً وقيادة , كان لحظة البدء للمعركة بالقصف التمهيدي شيء لا يتخيله الكثير الا من عاش تلك الدقائق في ارض المعركة وحقاً كانت الارض تهتز من تحت الاقدام وكما عبر اسرى العدو الايراني وعند استنطاقهم ميدانياً , انهم شعروا ان زلزالاً قد عصف مواضعهم الدفاعية من هول الانفجارات وشدتها التي وقعت على رؤوسهم وحظه كبير من نجى من هذه الملحمة القاصفة العاصفة , لقد توفقت اغلب الوحدات في انجاز واجبتها في اوقات قياسية ومنهم كاتب سيرة هذه الملحمة التاريخية العظيمة حيث كنت آمر احدى الوحدات الصائلة على مواضع العدو وفقاً للاهداف المحددة لوحدتي , وعندما ابلغت آمر التشكيل بتحرير اهدافي تفاجئ وهو فرح للغاية بانجاز المهمة , وعندما ابرق الموقف الى قائد الفرقة تفاجئ هو الاخر وطلب من آمر التشكيل احضاري على الجهاز الاسلكي ليستطلع الامر ويتأكد من الموقف بشكل مباشر مني , اخبرني آمر التشكيل ان القائد سوف يتصل بي على الجهاز حول دقة انجاز المهمة , وفعلاً اتصل القائد مستوضحاً مني اهدافي لاقوم بوصفها له وموقف القطعات الجانبية الصديقة وفق مشاهداتي الميدانية , وكنت بحقيقة الامر غضبان بعض الشيء وعاتب على القائد لان يتصور لربما قد انحرفت عن اهدافي بشكل او باخر وعندما وصفت بنبرة حادة اهدافي وكيف اني اعرفها كما اعرف نفسي والقائد نفسه وقلت له ذلك واعطيته وصفاً دقيقاً لحالة العدو امام القطعات الصديقة وكيف واجهت نيراناً جانبية من مقاتلي وحدتي وبدأ هروبهم من عمق اهداف القعطعات المجاورة لفوجي وبدأ تخلخل تماسك العدو امامهم , كما اعطيته وقتاً محتملاً لتحرير الهدف من قبلهم , وفعلاً بتوفيق الرحمن تمكن آمر الفوج المجاور لوحدتي من تحرير اهدافه بالوقت الذي قدرته , ليعاود الاتصال قائد الفرقة بي مرة اخرى ويهنئني ووحدتي ضباطاً ومراتب على العمل البطولي بانجاز واجباتي بوقتاً قياسياً والحمد لله ووعدني بان اكول اول آمر وحدة سيلتقيه بعد انجاز مهمة القيادة وان يقبلني من جبيني وفعلاً اوفى القائد ما وعد , حدث بعض التلكؤ في واجب احد التشكيلات في الحرس الجمهوري ولكن تم معالجته سريعاً بتعديلات انية على الخطة , كما حدث تلكؤ في واجب الفيلق السابع وقد زار السيد رئيس اركان الجيش لجوال الفيلق واجرى تعديلاً على الخطة هناك . رفض في بادئ الامر قائد الفيلق ان يطبقها ولكن هدد رئيس الاركان بعرض الموضوع على انظار السيد الرئيس عندما سيعود الى جوال القيادة العامة للقوات المسلحة وقد تراجع قائد الفيلق ونفذ التعديل الذي اجراه ( ر.أ ج ) وتم تحقيق اهداف الفيلق بوقت مقارب لقوات الحرس الجمهوري
سير المعركة
وضعت (ق ع ق م) في الإعتبار عند إعداد خطة تحرير الفاو تطبيق مبدئين مهمين من مبادئ الحرب وهما المخادعة والمباغتة وقد تم تطبيق ذلك بدقة متناهية كما يأتي :
أ .المخادعة
أولاً. لقد إستثمرت ( ق ع ق م ) وجود معارك تعرضية واسعة في شمال العراق فأصدرت أوامر بحركة فرقة مُشاة من فرق الحرس الجمهوري إلى قاطع السليمانية وتم إنفتاحها في منطقة عربت إستعداداً لتحرير حلبجة لجلب إنتباه العدو الإيراني إلى ذلك القاطع.
ثانياً .لقد ساهم الفريق الأول الركن الطيارالمرحوم عدنان خير الله وزير الدفاع والفريق الأول الركن نزار الخزرجي رئيس أركان الجيش بوضع خطة المخادعة السوقية حيث قاموا بجولة في القاطع الشمالي يرافقهم مدير الإستخبارات العسكرية العامة وعدد من ضباط ركن ( ر أ ج ) وأوهموا القيادة الإيرانية بأن الهجوم سيكون لإسترداد حلبجة وعليه قام الإيرانيون بتحشيد نسبة كبيرة من قواتهم في قاطع حلبجة وسيد صادق وبنجوين .
ب.المباغتة
أولاً .إرتكزتحقيق المباغتة في معركة تحرير الفاو على عوامل كثيرة منها المكان والوقت وحجم القطعات ونوعيتها ونوعية الأسلحة التي استخدمت والمناورة السوقية والعملياتية وإستخدام أساليب تعبوية وسوقية مبتكرة.
ثانياً .بالرغم من كل الصعوبات التي رافقت العمل منذ اللحظات الأولى للتخطيط للمعركة ومراحل الإستحضارات والتنفيذ فقد تحققت المباغتة بخطة بارعة تمكنت فيها القطعات من التحشد في منطقة العمليات ومن ثم الحركة إلى مناطق الإيواء والإجتماع فخط الشروع دون لفت إنتباه العدو .
تخصيص الواجبات ومحاور الهجوم
1 . قـوات الحـرس الجمهـوري
أ‌ . تهجم قيادة قوات الحرس الجمهوري في الساعة 630 0 من يوم 17 نيسان 1988على مواضع العدو في المنطقة المحصورة بين المملحة (الطريق الستراتيجي) خارج وخورعبد الله وتطوير الهجوم بإتجاه عقدة الفاو ورأس البيشة وتدمير العدو وطرده خارج المنطقة.
ب‌ .تدافع قيادة قوات الحرس الجمهوري في المناطق المحررة والصمود فيها ومنع العدو من إستعادتها مهما كلف الثمن .
ج .يكون التنفيذ بثلاث صفحات :
أولاً. بجهد فرقتين للصفحة الأولى .
ثانياً . بجهد فرقتين للصفحة الثانية .
ثالثاً .الإندفاع بفرقة لتحقيق الصفحة الثالثة .
رابعاً. الإحتفاظ بإحتياط عام بمستوى فرقة.
2 .قطعات الفيلق السابع
أ . يهجم الفيلق السابع والقطعات الملحقة به في الساعة 0630 من يوم 17 نيسان 1988 لتحرير الأراضي الوطنية في المنطقة المحصورة بين الضفة الغربية لشط العرب داخل والطريق الستراتيجي داخل ومن ثم تطهير مدينة الفاو حتى رأس البيشة بالتعاون مع القطعات من قيادات قوات الحرس الجمهوري.
ب.يكون التنفيذ بثلاث صفحات :
أولاً.بجهد فرقتين للصفحة الأولى.
ثانياً. بجهد فرقتين للصفحة الثانية.
ثالثاً.الإندفاع بفرقة لتحقيق الصفحة الثالثة.
رابعاً .الإحتفاظ بإحتياط عام بمستوى فرقة.
القوة البحرية
تؤمن الحماية لقوات الحرس الجمهوري من جانب البحر ومنع قوات العدو البحرية من الجناح الأيمن للتأثير على قواتنا البرية.
القوة الجوية
تنفذ المهمات التالية:
أ .المشاركة بالقصف التمهيدي.
ب.إسكات المدفعية المعادية .
ج .تدمير جسر الأنابيب (جسر رأس البيشة المقام على شط العرب).
د .إيقاع الخسائر الفادحة في صفوف العدو وإحداث إرباك في صفوف قواته.
هـ .قطع طرق الإمداد في العمق الإيراني.
طيران الجيش
أ .الإستطلاع البصري وإيجاز القادة الميدانيين عن سير المعركة.
ب .إسناد العمليات البرية ليلاً ونهاراً.
ج .إنارة ساحة المعركة ليلاً.
د . معالجة الأهداف المعادية التالية:
أولاً . تجمعات المشاة المعادية .
ثانياً .الدروع وناقلات الأشخاص المدرعة .
ثالثاً .معالجة الطائرات السمتية المعادية.
الأعمال ليوم 16 نيسان 1988
أ. في الساعة 2300 فتح مركز القيادة العامة للقوات المسلحة (المتقدم) في الجنوب بعد وصول أعضائها بالطائرات وباشروا بإدارة العملية.
ب. وصول القائد العام للقوات المسلحة ونائب القائد العام وزير الدفاع إلى القاطع وأشرف بنفسه على كافة الإجراءات التمهيدية.
الأعمال ليوم 17 نيسان 1988
أ. في الساعة 0300 شرعت قوة آشور (قوات خاصة) في العبور إلى الضفة الشرقية لشط العرب لتنفيذ الواجب الخاص بها.
ب. في الساعة 0445 إتصل القائد العام للقوات المسلحة بقائد الفيلق السابع الفريق الركن ماهر عبد الرشيد وإستفسر منه عن الموقف.
ج . في الساعة 0530 شرعت قوة من مجموعة الإستطلاع العميق (الضفادع البشرية) في العبور إلى الضفة الشرقية لشط العرب لتنفيذ واجب خاص بها وذلك بالغوص تحت الماء مع بداية الجزر.
د. في الساعة 0545 بدأ القصف التمهيدي في عموم القاطع لمدة 45 دقيقة وشرعت العناصر الأمامية من الفيلق السابع بالتغلل عبر القطعات الماسكة للموضع الدفاعي نحو مواضع العدو.
هـ. في الساعة 0630 شرعت القطعات في الصولة على العدو لتنفيذ أهداف الصفحة الأولى حسب الخطة المرسومة.
و. شرعت قوة مؤلفة من (90) زورقاً من قيادة القوة البحرية والدفاع الساحلي في الرمي بإتجاه منطقة الواجب في خور عبد الله.
ز. في الساعة 0800 شرعت القوة الجوية بتنفيذ الواجبات المكلفة بها لإسناد العملية وكانت الوجبة الأولى مؤلفة من (45) طائرة.
ح. في الساعة 0830 توجه السيد رئيس أركان الجيش وأعضاء القيادة العامة المتواجدين في المركز المتقدم إلى مقر قيادة الحرس الجمهوري للإشراف المباشر على سير العملية.
ط. في الساعة 1030 إتصل القائد العام للقوات المسلحة بقائد الفيلق السابع مستفسراً عن الموقف وتم إيجازه .
ي. في الساعة 1100 أكملت قيادة قوات بغداد والمدينة المنورة حرس جمهوري إحتلال الصفحة الأولى عدا لواء القوات الخاصة السادس عشر الذي توقف لشدة المقاومة.
ك. في الساعة 1205 زار القائد العام للقوات المسلحة مقر الفيلق السابع التعبوي.
ل. في الساعة 1216 والساعة 1235 وجه القائد العام للقوات المسلحة التوجيهات الآتية إلى الفيلق السابع وتم تبليغ الفرق بها:
أولاً. إبلاغ التشكيلات والوحدات التي يتقرر عدم دفعها إلى الأمام بابقائها في العمق قواعد أمينة لإعادة التنظيم على الهدف مع تهيئة مواضع بأي شكل من الأشكال وبأسرع وقت.
ثانياً. التحسب من الآن لتخصيص قطعات مشاة على وجه التحديد مع الدروع لتعزيز الحماية ليلاً.
ثالثاً. يجري تحديد القاطع القوي للعدو وتدميره بإستخدام المدفعية وموارد القوة الجوية وطيران الجيش .
رابعاً. تطوير الهجوم بالإتجاه الناجح بالعمق للمشاة والدورع.
خامساً.الإستفادة من الضياء الأبيض للدبابات ليلاً.
سادساً.عندما نرى العدو هشاً نؤسس قواعد أمينة قبل ضربه ثم يجري ترصين القاعدة الأمينة وتحكيمها.
سابعاً. يجب أن تتعاون القطعات وتنسق فيما بينها لمعرفة حدود أجنحتها في الليل خاصة.
ثامناً. لاننسى إن إسلوب المجاميع الصغيرة أفضل إذا كانت نشطة في مثل هذه الأرض.
تاسعاً. نؤكد على الحماية ليلاً.
ل. في الساعة 1305 شرعت قطعات الحرس الجمهوري في تنفيذ أهداف الصفحة الثانية.
م. في الساعة 1400 وصل القائد العام للقوات المسلحة إلى المقر التعبوي لقيادة قوات الحرس الجمهوري للإطلاع على الموقف وأصدر توجيهاته بصدد إستثمار إنهيار العدو وسرعة إندفاع التشكيلات المعقبة دون الإنتظار والعمل على تنفيذ الصفحات بالتداخل.
ن. في الساعة 1435 أصدر القائد العام للقوات المسلحة توجيهاً إلى قائد قوات الحرس الجمهوري يقضي بأن تمسك قوة كبيرة الأرض جيداً مع حلول الظلام ودفع عدد مناسب من مجموعات القتال لإدامة التماس مع العدو لمنعه من تعزيز موقفه أو قيامه بهجوم مقابل.
س. في الساعة 1800 وجه القائد العام للقوات المسلحة بالأمورالأتية:
أولاً. تنفذ قيادة قوات الحرس الجمهوري الصفحة الثالثة فوراً دون إنتظار إكمال مرحلة إعادة التنظيم للصفحة الثانية بسبب إنهيار العدو ولعدم إعطائه الفرصة لإعادة تنظيم صفوفه أو وصول وحدات تدعم تواجده وتم تبليغ القيادات الثلاث بذلك.
ثانياً. ضرورة وصول اللواء المدرع العاشر حرس جمهوري إلى إهدافه فوراً بإستغلال قابلية الحركة وإمكانيات اللواء العالية بالمناورة.
ع. في الساعة 1810 أمر رئيس أركان الجيش بتنفيذ ضربة بصواريخ آس آس/40 على أهداف الصفحة الثالثة بدلاً من صواريخ لونا.
ف. في الساعة 1820 أمرالقائد العام للقوات المسلحة بإستمرار اللواء الرابع حرس جمهوري بالإندفاع لتطهير عقدة الفاو فوراً شمالاً وجنوباً ودون الدخول إلى خط البساتين.
ص. في الساعة 1900 تمكن اللواء الرابع حرس جمهوري من إحتلال عقدة الفاو.
ق.في الساعة 2030 إتصل القائد العام هاتفياً بقائد قوات الحرس الجمهوري وطلب منه إزالة السواتر في منطقة المملحة وإصلاح الطرق المخربة فوراً لتسهيل حركة القطعات.
ر. في الساعة 2215 أنجزت قيادة قوات الحرس الجمهوري أهداف الصفحة الثانية كافة وبذلك سحقت كل وجود للعدو في المنطقة حتى عقدة الفاو والسيطرة عليها بشكل كامل.
ش. في الساعة 2235 تمكنت الفرقة المدرعة السادسة من تجسير قناة الإغمار الثانية وإندفعت إلى الأمام وبذلك أنجزت قيادة الفيلق السابع أهداف الصفحة الثانية كافة وسحقت كل وجود للعدو في المنطقة ماعدا شريط النخيل المحاذي لشط العرب.
ت. في الساعة 2320 وجه القائد العام للقوات المسلحة بما يأتي:-
تحدد الأهداف والواجبات ليوم( 18/4 /1988 ) منذ الآن لكل فرقة/ تشكيل/ وحدة ويجب أن تكون واضحة لها وكذلك معرفة الوحدات والتشكيلات الجانبية.
ث. في الساعة 2330 إستناداً للموقف آنفاً وجه القائد العام للقوات المسلحة بأن يدفع اللواء العشرون حرس جمهوري فوجاً بإتجاه مدينة الفاو.
الأعمال ليوم 18 نيسان 1988
أ. في الساعة 0010 يوم 18 نيسان شرعت قطعات الحرس الجمهوري بقصف مدينة الفاو.
ب. في الساعة 0725 وصل القائد العام للقوات المسلحة ونائب القائد العام وزير الدفاع إلى مقر قيادة قوات الحرس الجمهوري التعبوي وتم إيجازهما بالموقف.
ج . في الساعة 0855 تمكن لواء المشاة البحري 440 من إحتلال لسان المشروع 81 من إتجاه مرسى أمير المؤمنين.
د. في الساعة 1215 تم تحرير الفاو والسيطرة عليها بشكل كامل كما يأتي:
أولاً. دخول فوجين من اللواء 19 حرس جمهوري وكتيبة دبابات من اللواء المدرع 17 حرس جمهوري والإنتشار فيها.
ثانياً. أنجز لواء القوات الخاصة 3 حرس جمهوري ولواء المغاوير 12حرس جمهوري مسك الضفة الغربية لشط العرب شمال مدينة الفاو.
هـ. في الساعة 1420 تمكن الفيلق السابع من تطهير شريط النخيل وتدمير كل وجود للعدو فيه وبذلك أنجزالفيلق السابع الصفحة الثالثة حتى عقدة الفاو (خارج).
و. في الساعة 1450 وجه القائد العام للقوات المسلحة بتأمين القضايا الإدارية لكافة التشكيلات التي وصلت أهدافها حتى لو تطلب الأمر إستخدام الطائرات السمتية.
ز. في الساعة 1710 أنجزت قيادة قوات الحرس الجمهوري أهداف الصفحة الثالثة وبذلك تم تطهير مثلث الفاو كاملاً وتحرير الأراضي الوطنية ورفع العلم العراقي على رأس البيشة وإعلان الكلمة الجفرية (صدام) بإنجاز كامل الأهداف في الخطة.
ح. في الساعة 1800 وجه القائد العام للقوات المسلحة التهاني إلى أعضاء القيادة العامة للقوات المسلحة أثناء زيارتهم لمقر قيادة قوات الحرس الجمهوري والفيلق السابع وكذلك لقادة القوات والقطعات التي أنجزت أهدافها بالنصر العظيم وحمدوا الله على توفيقه وعونه.
ط. وجه القائد العام القطعات كافة بإبقاء الغنائم في أماكنها للسماح لوسائل الإعلام بتصويرها كما وجه بتدمير ماتبقى من جسر الأنابيب.
ي. في الساعة 1900 زُفَتْ بُشرى النصر العظيم إلى الشعب العراقي والأمة العربية بتحرير الفاو بإذاعة البيان ذي العدد 3147 الذي خطه القائد العام للقوات المسلحة بيده من أرض المعركة.



المقاتل اللواء الركن ح . ج ( م . ع ).
 
 
 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 21248187
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM