لعنة الطبقة الحاكمة .. لعنة الطبقة الحاكمة تبرز في لبنان أكثر من سواه من الدول العربية. لكن العراق وتونس في منافسة للحاق بلبنان.      سليماني يتقدم في العراق .. هناك من لا يزال يميل الى إنه لا يمكن لطهران أن تستفرد باختيار الرئاسات العراقية الثلاث و"تأخذ الجمل العراقي بما حمل"!      مرحلة ما بعد العبادي.. فرصة تاريخية اتيحت للعبادي، لكنه - وهو الأدرى بإمكاناته - اختار ان يضيعها بالوعود.      فقاعة الحوار مع إيران ..كل محاولات الدول العربية لتهدئة الوحش الإيراني باءت بالفشل.      أمريكا والميليشيات المسلحة في العراق      البصرة تُسقط العملية السياسية      ترمب: غزو العراق أسوأ خطأ في التاريخ      حزب الدعوة بات مشهوراً بالانشقاقات عبر تاريخه منذ 1959 .      العراق يحصل على المركز الثاني أكثر الدول اكتئابًا      ملخص لأهم الأحداث وأبرزها التي جرت يوم الأربعاء 19 سبتمبر 2018      الأكراد واللعب الخاسر على الحبال .. أخطأ الأكراد التقدير مرة أخرى. ذهبت أصواتهم عبثا إلى العدو.      صرخة النائبة العراقية وحكايتها      عرابو الخراب يصادرون الحياة السياسية .. ينتقل العالم العربي على يد إيران من حكم العسكر إلى حكم العسكرة الانتقامية.      الرسول العربي وخلفاؤه مشمولون بإجراءات المساءلة والعدالة والاجتثاث! مفردات السياسة في العراق مثيرة. إليكم بعض تطلعات البرلمان في دورته الجديدة.      التمادي الايراني في العراق ..بعد استنساخ ولاية الفقيه والحرس الثوري، إيران تؤسس للباسيج العراقي. البصرة هدفها الأول الآن.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستتشكل الحكومة العراقية المقبلة بسهولة ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 


البحث عن بَطل تكنوقراط !! المسلسل الدرامي العراقي مستمر بعد محاولة تجميلية لتغيير بعض الأبطال. الموسم الثاني بليد ومن دون إثارة. . بقلم: مروان ياسين الدليمي
في دراما الحياة العراقية وفي مشهدها السياسي خاصة، نبدو وكأننا نعيش احداث مسلسل تركي تطول فيه عدد الحلقات لتصل الى عدد ايام السنة، وربما اكثر، الى الحد...     التفاصيل ..

الفكر الديني فكر فوقي تجريدي لا يتعامل مع الواقع وحركته الدائمة المتغيرة ولا يؤمن بالسببية والنسبية والصدفة وبقوانين الوجود وحتمياته وكل شيء لديه ثابت وأزلي وهو يتناول النص الديني المقدس.. بقلم: سلام حربـة
في البداية يجب أن نفرق بين الدين والفكر الديني، فاذا كان الدين هو مجموعة النصوص المقدسة التي نزلت من الله على أنبياء التوحيد فإن الفكر الديني هو قراءة...     التفاصيل ..

وداعاً.. لسرّ تخلفنا وتعاستنا وتأكلنا.. وتكالب كل من هب ودب من الدول القريبة والبعيدة علينا منذ أكثر من قرن كامل.!
المال والبنون، كما جاء في قول الحق تبارك وتعالى في كتابه المجيد في سورة الكهف الآية 40، ( المَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُنْيّا،...     التفاصيل ..

إلى وزراء الداخلية العرب: أرفعوا التحفظ وأدرجوا موافقتنا وتوقعينا ودعمنا الكامل للقرار.. حزب الله منظمة أرهابية - أرهابية.. والميليشياوي ما يسمى وزير الداخلية (محمد الغبان) الذي حضر المؤتمر لا يمثل العراق ولا يمثل شعبه لأنه جندي وفي لأسياده في إيران.!
بأسم شعب العراق العربي الأبي.. نطالب وزراء الداخلية العرب بإلغاء تحفظ العراق على قرار أدراج حزب الله ضمن المنظمات الأرهابية وأدراج تأييدنا...     التفاصيل ..

مَن يصل أولا إلى الهاوية؟ .. ليس لدى الصدر ما يفعله للفقراء سوى أن يسليهم بالأدعية. هذه قمة مشروعه السياسي. . بقلم: فاروق يوسف
شهدت بغداد في الجمعة السابقة تظاهرات حاشدة قادها رجل الدين الشيعي الشاب مقتدى الصدر تنديدا بالفساد والمطالبة بأن يكون التغيير الحكومي المنشود بحجم ما...     التفاصيل ..

كل شيءٍ باقٍ .. لا تضحكوا! المالكي عضو في لجنة اختيار الوزراء الكنوقراط المسؤولة عن تفكيك تركة سياسات وخطايا المالكي.. بقلم: مروان ياسين الدليمي
مجرد التفاتة بسيطة الى الوراء، نحو الاعوام التي قضاها رئيس الوزراء الاسبق نوري المالكي في السلطة والتي كانت 8 اعوام، سنكتشف دونما جهد، كيف أن دولة...     التفاصيل ..

احزاب السلطة في العراق بمن ستضحّي؟ .. لا تستطيع الاحزاب العراقية المتحاصصة العثور على بديل سهل لتلك 'العقول' المتمرسة على سرقة المال العام. . بقلم: طاهر علوان
لا تبدو احزاب السلطة في العراق في هدوء وراحة بال في هذه الايام، يبدو ان ايام البهجة والسعادة قد ولّت او تكاد. التطورات على الارض تقول ان سمعتها اصبحت موضع...     التفاصيل ..

مرجعية الإيراني السيستاني.. مصدراً للشر والفساد وتشريع القتل والحرق والإبادة.. وتآريخ طويل في العمالة والخيانة - تابع حقيقة جرائمها ضمن القانون الجنائي العراقي
ليس الغرض من القوانين الجنائية هو عقاب مرتكب الجريمة فقط، بل أنّ معظم القوانين الجنائية تهدف الى منع الجريمة قبل وقوعها، وتسمى بالقوانين الإستباقية...     التفاصيل ..

هكذا تم تجنيد الخائن العميل (حسين الشهرستاني) جاسوساً في الموساد الصهيوني..! - معلومات خطيرة تفضح حقيقة من جندتهم ايران واسرائيل لتدمير العراق
البارحة في 12 ماي/آيار 2012، ولأول مرة يخرج حسين الشهرستاني من حالة خوفه الكامنة وفترة تردده من أن " يتحرر" نهائيا من كوابيس ماضيه الأسود، ليكافأ...     التفاصيل ..

مرجل الطائفية الشيخ جلال الدين الخاقاني خفايا وإسرار لم تذكر في سيرته الذاتية..!؟
اجتاحت العراقيون حالة من السخرية اللاذعة والاستنكار والاستهجان الواسع في مواقع التواصل الاجتماعي ردآ منهم على ما ذكره في خطبة الجمعة 19 شباط 2016 من...     التفاصيل ..

“مقتدى الصدر” أحد أركان الفساد والطائفية في العراق.. بقلم : محمد ال عصمان
هناك عدة أقطاب ساهمت في تأجيج الطائفية في العراق ونشر الفساد وعلى رأس الهرم يأتي السيستاني ومقتدى وهما لعبة إيرانية مكشوفة ، فالسيستاني يمثل طرف اللعبة...     التفاصيل ..

سكوت مرجعية النجف.. لمللٍ واحتجاجٍ.. مِن حق المرجعية الصَّمت أو الكلام، لكنَّ عليها الإعلان عما ساهمت فيه مِن تأسيس للمحاصصة.. بقلم: رشيد الخيّون
أعلنت المرجعية الشيعية الدينية بالنجف تخليها عن الخطبة الثانية في صلاة الجمعة، التي فصحت فيها عن موقفها إزاء ما يجري بالعراق، ولم يكن بعيداً...     التفاصيل ..

الجدل يحتدم في وجود روءية سياسية متبلورة للتيار الصدري فبين خطاب مناهض لأمريكا الى خطاب غير مستقر في العلاقة مع الشركاء في العقيدة يتخللها خطاب غائم يتراوح بين الأولويات والأيديولوجيات..بقلم: مؤيد ال صوينت
لا يجادل احد في الحضور السياسي للتيار الصدري، الآن الجدل يحتدم في وجود روءية سياسية واضحة متبلورة للتيار الصدري، فبين خطاب مناهض للوجود الأميركي الى...     التفاصيل ..

انجازات خرافية جديدة لدولة ملالي (مقدسهم) .. وعروض مغرية لشراء الأعضاء البشرية من العراق..! - معلومات خطيرة
لنظريات المؤامرة موقع متميز في فهمنا وتحليلنا للقضايا، من صغيرها إلى كبيرها، في البلاد العربية. ولا تقتصر على بلد عربي دون غيره. انها، على اختلاف...     التفاصيل ..

حكامنا طناطلتنا دمانا المتحركة المؤدلجة المنصبة - يسرقون ويبتذلون ويفسدون بعض بعض يفضحون وبالعدالة والديمقراطية المزيفة وافتراءً يتبجحون ...!
حكامنا طناطلتنا دمانا المتحركة المؤدلجة المنصبة - يسرقون ويبتذلون ويفسدون بعض بعض يفضحون وبالعدالة والديمقراطية المزيفة وافتراءً يتبجحون .. وهل...     التفاصيل ..

هل يمكن أن تنفق السعودية الأموال المخصصة لقناة العربية والحدث كي تعمل دعاية مجانية لأكثر التنظيمات حقدا على المملكة وسياستها.. وكي تشتم نفسها على ألسنة زبالات إيران وحزب الله اللبناني المعشعشين في الزوايا المظلمة لمكاتب القناة في مقرها الرئيسي في دبي.!
ما هي الحكاية الجديدة؟ صعقت وأنا أشاهد فلما باسم "حكاية حسن" على قناة العربية، فركت عيني بقوة حتى أدمعت أثناء التركيز على اسم القناة ظننتها قناة...     التفاصيل ..

نستليات الصغير وسقوط الطابوهات الدينية.. بداية مرحلة السقوط الكلي لكهنة الهيكل وحاملي المباخر من ثيوقراط العمالة للاجنبي.!
شخصيا لا احبذ الاستهداف الشخصي والتجريح لخصومي السياسيين ، فمجال النقد السياسي متوفر وواسع امامنا لتناول موبقات وجرائم وفضائح ممن تسيدوا على كراسي "...     التفاصيل ..

مخلوقات 'سياسية' تقود العراق الى الهاوية.. استمع إلى ما يقوله ساسة العراق عن مشاكل بلدهم لتكتشف انهم ساسة فضائيون. بقلم: أحمد الحاج
من أروع ما قيل في الحماقة "من الأفضل أن تلتزم الصمت وتجعل الآخرين يعتقدونك أحمقاً على أن تفتح فمك وتزيل شكوكهم بحماقتك". هكذا أطلقها مدوية، أبراهام...     التفاصيل ..

عراق الغد من عراق اليوم .. مع اعدام عبدالكريم قاسم، واحتراق عبدالسلام عارف، وطرد أحمد حسن البكر، وشنق صدام حسين، كان متوقعا أن يكون العراقيون فهموا الدرس، وأدركوا فداحة ثمن الحروب والانقلابات. . بقلم: إبراهيم الزبيدي
مهما اختلفت مقاييسنا ومواقفنا وتحليلاتنا حول "مدنية" العهد الملكي وديمقراطيته الناشئة، وسماحة طبيعة حكمه و"معارضاته" معا، فلا يختلف العراقيون كثيرا حول...     التفاصيل ..

ما السبيل 'لإنقاذ' المحاصصة الطائفية في العراق؟.. المحاصصة هي خط الدفاع الأهم عن الفساد والفاسدين في العراق.. بقلم: طاهر علوان
لا شيء يداعب خيال العراقيين اليوم مثل موضوع الحكومة الافتراضية التي بأمكانها صنع المعجزات والتي ستخرجهم من الخانق الذي هم فيه منذ قرابة 14 عاما من الضيق...     التفاصيل ..

 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 22903672
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM