بين احتلالين .. قادة السنة في العراق تعلموا النفاق: الغزو الأميركي كان حراما، والذي أمر به كان من إخوان الشياطين؛ أما الغزو الإيراني فحلال، والذي 'أفتى' به من واحدٌ من أولياء الله الصالحين.      كذبة 'إيران التي انقذت بغداد ودمشق' إيران منقذ وهمي في سوريا والعراق. هل كان الاميركان يسمحون بسقوط بغداد ثانية أو الروس بسقوط دمشق؟      الحوار والغرور والدستور .. حرب المزايدات بين العرب والأكراد لا نهاية لها.      ما بين الاستفتاء الكردي واستقالة الحريري .. اللاعب الإيراني في المنطقة يختار معاركه بعناية لحد الآن. لا يبدو أن السعودية بصدد القبول بهذا بعد اليوم.      العراق.. الأحوال الشخصية نخاسة بحلة معاصرة . استثناء وجوب الاعتداد لطلاق التي لم تكمل التاسعة من عمرها وأن دخل بها الزوج في حين أن هذا يعد جريمة اغتصاب في القانون النافذ ويتم محاسبة الأب إذا كان موافقاً لذلك.      الدولة الإسلامية تفشل في الإبقاء على أسس 'دولة الخلافة' . محللون يعتبرون أنه وبالنظر للخسائر الكبيرة فإن التنظيم لن يفكر بالعودة مرة أخرى إلى فكرة السيطرة العسكرية أو الإدارية على الأراضي.      بعد خسارته عشرات المدن: القضاء على داعش عسكرياً.. هل ينهي خطره على العراقيين؟      يديرها البدو في البصرة: مقبرة للسيارات الأميركية والموديلات القديمة      صرخة تحذير.. انهيار الاقتصاد العراقي      من هو المستفيد من دمار الموصل.. وهل ستشهد الحياة في الموصل انفراجاً بعد زوال داعش؟      ملخص لأهم الأحداث الأمنية والسياسية وأبرزها التي جرت في العراق حتى مساء الجمعة 17 نوفمبر 2017      زيارة قاسم سليماني المفاجئة لمقر “النجباء” العراقية التي صنفتها أمريكا إرهابية في “البو كمال” السورية      هيرودوتوس أول من أعلن أن أصل أسماء جميع الإلهة الإغريق مصري، وأحمد عتمان يؤكد أن إنكار الأصول الشرقية للحضارة الإغريقية نشأ عن جهل وعدم دراية.      قبيلة قحطان المعارضة تتوعد قطر بـ'التطهير' ..الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني: نحمل على عواتقنا مهمة إنقاذ قطر قبل أن تبتلعها الفوضى ويتلاعب بها المفسدون.      أردوغان يرفض اعتذار الناتو . الرئيس التركي يقول إن 'السلوك المهين' خلال تدريب لحلف الأطلسي لا يمكن التسامح معه بسهولة و'لا يمكن تجاوزه باعتذار بسيط'.  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل ستقوم حرب بين حكومة بغداد والاقليم ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 


قانون الأحوال الشخصية العراقي بيد "فقهاء" النجف والوقف السني!
للمرة الثالثة، منذ احتلال العراق عام 2003، يُهَدَدُ قانون الأحوال الشخصية رقم (188) لسنة 1959، المعمول به حتى الآن، بالتعديل، على الرغم من كونه واحدا من أفضل...     التفاصيل ..

بغداد تنبش ملفات المسؤولين الأكراد في كركوك وتصعّد قانونياً ضدهم
الصورة: قوات المنطقة الخضراء وميليشيات الحشد الشعبي على مشارف كركوك. بدأت المحاكم الرسمية ومراكز الشرطة في محافظة التأميم العراقية، ومركزها...     التفاصيل ..

عراق الملل والنحل الذي دفنه أبناؤه . انتهى بلد الملل والنحل إلى غير رجعة وحل محله بلد الطوائف التي يقتل بعضها البعض الآخر ويلجأ أبناؤها إلى لغة الرصاص لأتفه الأسباب.
ما شهده العراق عبر السنوات الماضية وما يشهده الآن يجعل من المنطقي القول إن المجتمع العراقي كله في حاجة إلى حماية دولية. كل شيء هناك لا يشير إلى أن لحظة يكون...     التفاصيل ..

العراق.. داعش تترأس البرلمان! أتم الاسلاميون، شيعة وسنة، انقلابهم في العراق بإعدام قانون الاحوال الشخصية.
كانت أول خطوة لعبدالعزيز الحكيم (ت 2009)، إلغاء «قانون الأحوال الشخصية» (188 لسنة 1959)، عندما ترأس مجلس الحكم (ديسمبر 2003). وكأن القانون وراء معارضة الحكيم...     التفاصيل ..

تاريخ البيشمركة الطويل في مقارعة النظام السابق ليس ضمانة كافية للفوز بمعارك المستقبل، على الأقل ليس ببيشمركة موزعة الولاءات وتفتقد لعقيدة قتالية تناسب العصر.
كتب الكثير من مراكز البحث الدولية ومعاهد الدراسات الإستراتيجية والعسكرية عن هيكلية قوات البيشمركة وقوى الأمن في إقليم كردستان والتي أثبتت فعالية في...     التفاصيل ..

عن ساحات المواجهة الاميركية ـ الايرانية القادمة العراق قد يكون الساحة المفضلة لدى إيران لمواجهة ساعة العقاب الأميركية ضدها.
ليس بالامكان أخذ الاجراءات والمواقف الاميركية ضد إيران ودورها في المنطقة والعالم على إنها مجرد إجراءات تمويهية أو عارضة لفترة محددة، خصوصا وإن هناك صدى...     التفاصيل ..

دولة قبائل وعشائر ومذاهب دينية لا دولة قانون ومؤسسات هذه هي نظرة جميع الذين في البرلمان يرون في الشعب مجرد تابع وفي الخروج على سلطة رجل السياسة الذي تحول الى روزخون.
مثلك عزيزي القارئ، أجلس امام الشاشة، اقرأ ما يكتب، وأشاهد ما ينشر من فديوات عجيبة وغريبة، تقول قاعدة أرساها ألهــر جوزيف غوبلز، إن الاستمرار في بث الكذب،...     التفاصيل ..

سبل عرقنة العراق والحد من تفريسه أيها السيد تيلرسون .. شكل التغيير، أي تغيير، يعتمد بالدرجة الأولى على القوى السياسية بالداخل ومدى إستعدادها وأمكانياتها في إجراء تغيير سياسي جذري لإنقاذ البلد من أزماته الطاحنة. هذا الشيء مفقود في العراق.
"أنتم عرب ولستم فرسا"، جملة ليست بعابرة خصوصا وأنها قيلت من وزير خارجية دولة بحجم الولايات المتحدة بحق حكومة العراق، أو بالأحرى بحق الأحزاب الشيعية...     التفاصيل ..

بسلطة القانون تُنتهك الطفولة في العراق .. أمهات المستقبل هن في الحقيقة عبارة عن دمى مغتصبة.
ما من لحظة تعرض فيها العراقيون إلى الذل المطلق مثل تلك اللحظة التي صوت فيها ممثلوهم المفترضون في مجلس النواب على القانون الذي يجيز تزويج الأطفال في سن...     التفاصيل ..

مرجعية شيعية عربية وطنية هو الحل لانهاء مهازل النجف ..
خير مانبدا به مقالنا كلمات من الذكر الحكيم في القران الكريم  بسم الله الرحمن الرحيم  وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَقُولُ آمَنَّا بِاللَّهِ...     التفاصيل ..

ما الذي جاء بالحسين إلى كركوك؟!
دخل مقاتل الحشد الشعبي إلى كركوك دون رفع أيّ علم، للإنصاف، لا ذاك الذي يمثّل العراق، بلده بالولادة، ولا الآخر الذي يمثّل إيران، بلده بالتبنّي والولاء....     التفاصيل ..

وحدة العراق بمقاسات الحرس الثوري الإيراني ..
ما يقال إن الأكراد في العراق لا أصدقاء لهم سوى الجبال يتردد صداه في جميع أنحاء العراق لأنه من دون صداقة الجبال سيكون العراق فاقداً لأهم عناصر الطبيعة...     التفاصيل ..

أبو مهدي المهندس.. مجاهد أم إرهابي؟! المهندس كعادته يزرع الفتن بين الشيعة ويحاول تسخير جهود الآخرين لخدمة مصالح إيران القومية العليا على حساب مصالح العراق وشيعته خاصة مستحوذاً على النصر الذي حققه قادة الجيش على داعش.
بقى أبو مهدي المهندس مجهول الانتماء، يتعامل باسمه الحركي، رغم ان الجميع عرفوا باسماءهم الحقيقية، بعد أن كانوا يعرفون باسماء حركية، إلا هو استمر يعرف باسمه...     التفاصيل ..

وصية البارزاني .. ربع قرن من الاستقلال النسبي أثمر عن كلمة سيكون لها أثرها في علاقة الأكراد بالآخرين.
ترك مسعود البارزاني وصيته للأكراد. ليست تلك الوصية سوى الاستفتاء الذي أصر البارزاني على اجرائه وقرر الأكراد بموجبه الانفصال النهائي عن العراق. لم تعد...     التفاصيل ..

إيران أخطر من كوريا الشمالية سيد ترامب . النظام الإيراني يسعى إلى نشر عقيدته بالحيلة وبالقوة على حد سواء فيما اكتفى نظام كوريا الشمالية بضحاياه داخل حدود الدولة التي قُدر لها أن تكون ملكا له.
وقف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالعالم على حافة الرعب غير مرة وهو يطلق تهديداته في اتجاه كوريا الشمالية. وهو ما يثير الاستغراب حقا. ففي حقيقة موقفها...     التفاصيل ..

ارهابيو إيران مطلقو السراح .. اليوم لا تخفي إيران أنها تتزعم وتدير وتمول أكثر التنظيمات والجماعات الإرهابية خطرا في المنطقة: حزب الله في لبنان والجماعة الحوثية في اليمن وميليشيا الحشد الشعبي في العراق.
منذ أن رفعت إيران شعار "تصدير الثورة" صارت طريقها نحو تمويل وإدارة عصابات الإرهاب حول العالم سالكة. فالمبدأ الذي جعل منه قائد الثورة آية الله الخميني معيارا...     التفاصيل ..

تصريح إيراني وقح وصمت عراقي ذليل .. ليت بين العراق وإيران العمامة براكين تقذف حممها الحارقة الى عنان السماء لتمنع شعبنا من رؤية عمائمهم الى الأبد.
في عربدة جديدة لحكومة ولي الفقيه بطهران وكدلالة على طول باعها وتدخلها بشؤون البلدان المجاورة والإقليمية وفي إستصغار واضح وعلني لبلدان عربية عدّة، قال...     التفاصيل ..

روحاني يكشف وجهه .. يصعب بعد الكلام الذي قاله روحاني وصفه بـ'معتدل' او 'إصلاحي'. هو مجرد مسؤول إيراني آخر يريد التباهي بانّ ايران باتت تتحكّم بأربع عواصم عربية.
لم يكن ممكنا ان يمرّ الكلام الصادر عن الرئيس الايراني حسن روحاني الذي يؤكد فيه الدور المهيمن لايران على الصعيد الإقليمي مرور الكرام. اكد روحاني ما سبق...     التفاصيل ..

إن استقال البارزاني في غيابه عن الحكم سيكرس البارزاني زعامته التاريخية.
إن استقال مسعود البارزاني من منصبه رئيسا لإقليم كردستان العراق فإنه سيدخل التاريخ من أوسع أبوابه باعتباره أول سياسي يستقيل من منصبه بسبب فشله في إدارة...     التفاصيل ..

القبضة الحديدية التي ظهرت بها الحكومة المركزية في بغداد تحت رئاسة حيدر العبادي، أنهت أسطورة داعش في المنطقة، وجمدت حلم الأكراد في الانفصال.
كان العراق نقطة انطلاق لمزيد من التوتر والتدهور في منطقة الشرق الأوسط، ويبدو أنه سيتحول قريبا إلى نقطة مركزية لإعادة الأمن والاستقرار لها. عندما دشن...     التفاصيل ..

 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 21452535
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM