مجرد سؤال يصعب الجواب عليه لاسباب ضبابية مبهمة      اعتزام إيران زيادة تخصيب اليورانيوم من 20 إلى 60 بالمئة وهي نسبة أقرب إلى المستوى الذي يتيح استخدام هذا المعدن في صنع أسلحة نووية، يأتي في غمرة مفاوضات تسعى لإنقاذ اتفاق نووي أقرب إلى الانهيار في ظل الانتهاكات الإيرانية المتوالية.      الرئيس الأميركي يرجئ سحب قواته من الأراضي الأفغانية إلى ما بعد الأول من مايو الموعد المحدد في اتفاق ترامب مع طالبان.      الهجوم على سفينة إسرائيلية عند مضيق هرمز على بعد 30 كلم من السواحل الإماراتية هو الأحدث في سلسلة هجمات بحرية ويأتي بعد تهديدات إيرانية بالرد على هجوم استهدف مؤخرا منشأة نطنز النووية.      مصر توضح الخط الأحمر المرفوض تجاوزه في ملف سد النهضة .. سامح شكري يؤكد أن السيسي عندما تحدث عن الخط الأحمر فهو يقصد رفضه أي مساس بحصة مصر من المياه وليس الملء الثاني للسد.      قرار قضائي يتحفظ على سفينة الحاويات الضخمة إيفر غيفن المتسببة في تعطيل اكثر ممر مائي عالمي نشاطا، حتى تقوم الشركة المالكة للسفينة بسداد تعويضات بقيمة 900 مليون دولار.      دعوات لتشكيل جبهة لبنانية موحدة في مواجهة منظومة 'الفساد'      رمضان صعب يمر على العراقيين بسبب الأزمة الاقتصادية .. البطالة وانخفاض قيمة العملة وارتفاع الأسعار وتداعيات كورونا تزيد من معاناة العراقيين.      كان واضحا لأي ذي عقل أن الحرب وإن كان الهدف منها إسقاط نظام صدام حسين بعد أن استجاب لكل أسباب التدمير الذاتي لن تتمكن من انجاز هدفها من غير تدمير العراق دولة وشعبا وبنى تحتية واقتصادا ونسيجا اجتماعيا.      أجيال تشرين وضياع الفكر وفقدان المنهج .. من دون اطار فكري ستتحول ثورة الشباب في العراق إلى تحرك مصلحي ضيق لن يسجل علامة في تاريخ البلد.      حلف الميليشيات الإيرانية في العراق يتعمد التصعيد الإعلامي والسياسي ضد الكاظمي. اظهاره كنكرة او دمية ليس أكثر من تعبير عن الهلع وفقدان البوصلة السياسية.      إخراج الاميركان من العراق بين المكافأة والمعاقبة .. يتعامل السياسيون الشيعة على ان خروج القوات الأميركية من العراق نصر لهم. أنظر من المستفيد.      من دون وعي، ستتوالى الازمات السياسية والاجتماعية والمالية في العراق. منظومة القيم وصراع الهويات بدورهما على المحك.      لماذا لم يستولي الإمام علي عليه السلام بعد فتح مكة على أملاك ابو جهل وعلى بيت ابو سفيان باعتبارهم من ازلام النظام البائد..؟؟      محمد رضا السيستاني وكيل عن اموال العتبتين الحسينية والعباسية والامين على ايداعها في البنوك البريطانية لحمايتها من حاجة العراقيين لها ولزيادة الثواب والبركة ....  
القائمة الرئيسية
 
تصويت

هل سيحل الكاظمي الحشد الشعبي ؟


 
أكثر قراءة
 
روابط
 
 
 
 
 
 
 
 


مجرد سؤال يصعب الجواب عليه لاسباب ضبابية مبهمة
قرار حكومي بمحاكمة القاضي رحيم العكيلي تحت بند المادة 226 والتي تنص على ان مادة يعاقب بالسجن مدة لا تزيد على سبع سنوات او بالحبس او الغرامة من اهان باحدى طرق...     التفاصيل ..

كان واضحا لأي ذي عقل أن الحرب وإن كان الهدف منها إسقاط نظام صدام حسين بعد أن استجاب لكل أسباب التدمير الذاتي لن تتمكن من انجاز هدفها من غير تدمير العراق دولة وشعبا وبنى تحتية واقتصادا ونسيجا اجتماعيا.
لمناسبة مرور ثمانية عشر سنة على اليوم الرسمي الأول للانتصار الاميركي في العراق لا يسع المرء سوى أن يعبر عن احتقاره للقوة. فحين زجت الولايات المتحدة...     التفاصيل ..

أجيال تشرين وضياع الفكر وفقدان المنهج .. من دون اطار فكري ستتحول ثورة الشباب في العراق إلى تحرك مصلحي ضيق لن يسجل علامة في تاريخ البلد.
قبل أيام، أطل علينا من إحدى الفضائيات من يدعي انه "ناشط مدني" أو ممن يدعمون توجهات شباب تشرين. وقد أشار في مضمون ما تحدث عنه، برغم أن "كرشه" يتقدمه، الى أن كل...     التفاصيل ..

حلف الميليشيات الإيرانية في العراق يتعمد التصعيد الإعلامي والسياسي ضد الكاظمي. اظهاره كنكرة او دمية ليس أكثر من تعبير عن الهلع وفقدان البوصلة السياسية.
المعادلة التي كانت تقوم على اساس توافقات مباشرة أو غير مباشرة بين النفوذين الأميركي والإيراني في العراق، قد ولت على الأقل في الوقت الحاضر وعلى المدى...     التفاصيل ..

إخراج الاميركان من العراق بين المكافأة والمعاقبة .. يتعامل السياسيون الشيعة على ان خروج القوات الأميركية من العراق نصر لهم. أنظر من المستفيد.
المكونات الرئيسية في العراق، الكرد والشيعة والسنة، كل منها قادرة على لعب دور مهم في خلط الاوراق وترتيبها وفي إخلال وضبط المعادلات والتوازن في الملفات...     التفاصيل ..

من دون وعي، ستتوالى الازمات السياسية والاجتماعية والمالية في العراق. منظومة القيم وصراع الهويات بدورهما على المحك.
لا شك ان المتابع للعملية السياسية في العراق منذ انطلاقها عام 2003 والى يومنا هذا، يجدها لم تشهد استقرارا طيلة الفترة الماضية بل كان ديدنها توالد الأزمات...     التفاصيل ..

لماذا لم يستولي الإمام علي عليه السلام بعد فتح مكة على أملاك ابو جهل وعلى بيت ابو سفيان باعتبارهم من ازلام النظام البائد..؟؟
لماذا لم يستولي الإمام علي عليه السلام بعد فتح مكة على أملاك ابو جهل وعلى بيت ابو سفيان باعتبارهم من ازلام النظام البائد..؟؟  وكم حزب شيعي واخر...     التفاصيل ..

محمد رضا السيستاني وكيل عن اموال العتبتين الحسينية والعباسية والامين على ايداعها في البنوك البريطانية لحمايتها من حاجة العراقيين لها ولزيادة الثواب والبركة ....
. تعتبر العتبتين المقدستين في كربلاء محط اهتمام الملايين من الناس حيث يقصدونها طوال العام وبمناسبات مختلفة ، قادمين من الداخل أو من دول مختلفة كإيران...     التفاصيل ..

اكبر مشروع ايراني في العراق واكبر تواجد ايراني في المنطقة هذا المكان هو(منشأة إمامي)السرية الايرانية
في عمق الصحراء العراقية قرب الحدود الأردنية السعودية يوجد اكبر مشروع ايراني في العراق واكبر تواجد ايراني في المنطقة هذا المكان هو(منشأة إمامي)السرية...     التفاصيل ..

علم ودستور ومجلس نواب تحت البسطال الاميركي.. في ذكرى الاحتلال، يستعيد العراقيون من مشى وراء الهدامين. المعماري رفعة الجادرجي كان منهم.
هل كان رفعة الجادرجي وهو معماري ومؤلف عراقي مضطرا للقيام بتصميم علم للعراق الجديد الذي كان يومها بلدا محتلا تنتهك فيه قوات الاحتلال الأميركي كل لحظة...     التفاصيل ..

ماذا يريد العراق العربي من العرب
اكد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي ان العراق عربي وامتداده الطبيعي هو الدول العربية، وهذا التأكيد جاء عشية سفره الى المملكة العربية السعودية بناءً...     التفاصيل ..

ابادة شعب ام حفلة العاب نارية؟ عراقيون لعبوا بعراقيين كما لو أنهم دمى تُسلخ وتُشوى وتذوب ويعاد استنساخها حسب الطلب.
يعرف كنعان مكية وهو كاتب من أصل عراقي أن أحدا من الشعب العراقي لن يقبل اعتذاره فيما لو أراد الاعتذار عن مساهمته في التبشير بالغزو الأميركي (آذار/نيسان عام...     التفاصيل ..

المريض العربي يستيقظ بعين واحدة ... لا تملك دول عربية القدرة على الإمساك بخيط ولو كان رفيعا يقودها إلى صورتها في المستقبل القريب.
على طريقة المريض العثماني الذي تُرك زمنا طويلا في المسافة التي تفصل بين الموت والحياة. لا هو هنا ولا هو هناك لا تملك دول عربية القدرة على الإمساك بخيط ولو...     التفاصيل ..

ضعف الدولة لا يمهد فقط لسقوطها بل يجعل السلطة فيها هدفا للكثيرين من ابنائها، يسارعون بما اوتوا من وسائل للانقضاض عليها.
يعطينا التاريخ دروسا مهمة في كيفية قيام الأمم وتفككها وينبغي علينا جميعا قراءته. فالإمبراطورية الإخمينية، مثلا، التي قامت في العام 550 ق.م وانتهت على يد...     التفاصيل ..

زيارة الكاظمي للسعودية واستراتيجية الانفتاح على المحيط العربي.. ينقذ العرب أنفسهم بدعم العراق للخروج من أزماته.
يعلق الملايين من العراقيين، ومختصون في الشأن العراقي، الآمال في أن تكون زيارة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي الى السعودية، ولقائه كبار قياداتها،...     التفاصيل ..

الخيار الذي رفضته ايران.. في النهاية ذهبت ايران الى الصين من موقع ضعف وليس من موقع قوّة.
تعتقد "الجمهورية الاسلاميّة" انّه بات في استطاعتها مفاوضة "الشيطان الأكبر" من موقع قوّة. تعتقد ذلك في ضوء الاتفاق الاستراتيجي الذي وقعته مع الصين لمدّة 25...     التفاصيل ..

هل العراق بحاجة الى ليلة سكاكين طويلة؟ حتى هتلر لم يتردد أن يصفي قيادات الميليشيات النازية عندما هددت أمن واستقرار دولته.
أحيانا تدفعنا اوضاع العراق وهو يعيش تحت سطوة الميليشيات الإسلامية، الى البحث عن تجارب تاريخية من تلك التي ممكن مقارنتها مع تجربتنا الكارثية تحت ظل سلطة...     التفاصيل ..

إشارات لعصر سلام مختلف .. تمهد السعودية من خلال استقبالها مصطفى الكاظمي لمرحلة جديدة سيعيشها العراق.
حين قررت المملكة العربية السعودية استقبال رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي ومن ثم توقيع اتفاقات ثنائية مع العراق فإن ذلك لا يعود إلى رهان القيادة...     التفاصيل ..

أصداف: 3 أسابيع.. غزو واحتلال ومقاومة
سجَّل الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش رقما قياسيا بسرعة غزو واحتلال العراق، ولم يتفوق عليه إلا الزعيم الألماني هتلر في احتلاله لفرنسا في الحرب العالمية...     التفاصيل ..

فاسدون ودولارات منهوبة وبلد منكوب
خلال تصفحي للمقالات عبر الشبكة العنكبوتية, صدمني مقال منشور على موقع براثا نيوز بعنوان (أبرز ملفات الفساد في العراق بحاجة الى التحقيق ومحاسبة المتورطين),...     التفاصيل ..

 

 
جرائد عربية
 
مواقع صديقة
 
بحث غوغل
Google
 
الوب
صور
مجموعات
الدليل
أخبار
في هذا الموقع
 

 
 
بحث في الموقع
 
 
 
المتواجدون الآن
عدد زيارات الموقع 28353426
 
روابط
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع هيئة عشائر العراق 2012 - المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

ALL RIGHTS RESEVED @ ASHAIRIRAQ.COM